مشاريع تركيا العملاقة 2023 | تعرف على 5 منها

مشاريع تركيا العملاقة 2023 | تعرف على 5 منها

تسعى لنقل الاقتصاد التركي إلى مكانة مرموقة، إنها مشاريع تركيا العملاقة 2023 ، حيث من المتوقع أن تقتحم تركيا من خلالها قائمة أقوى 10 اقتصادات في العالم، فتحل بالمرتبة الثالثة على المستوى الأوروبي وذلك مع حلول العام 2023.

تقرؤون في هذا المقال:

1- قناة إسطنبول

2- الجزر الصناعية

3- مطار إسطنبول الثالث

4- المدن الذكية

5- محطة أق قويو النووية

مشاريع تركيا العملاقة | لماذا العام 2023 ؟

فيما تتواءم هذه الخطط الكبرى مع الذكرى المئوية للإعلان عن قيام الجمهورية التركية، كتاريخ يفجر مفاجآت تعد باقتصاد قوي ينهض بالدولة التركية إلى مصافّ جديدة متقدمة عالمياً.. وفي الفقرات التالية استعراض لأبرز مراحل هذه المشروعات الكبرى

قناة إسطنبول

مشروع قناة إسطنبول من أهم مشاريع تركيا العملاقة، التي تعنى بها الحكومة التركية بالدرجة الأولى، في ظل تأكيدات بأنه سيكون من أولى أولويات الحكومة التركية حتى الانتهاء من الانتخابات الرئاسية القادمة في العام 2023.

مسار مشروع قناة اسطنبول المائية

ووفقاً للمخططات المعلنة، سيبدأ مشروع قناة إسطنبول من بحيرة كوتشوك شكمجة إلى بحر مرمة، مستمراً شمالاً عبر سد سازلي دره، وصولاً للبحر الأسود شرق سد تيرطوس في قرية دوروسو ضمن منطقة تشاتالجا باسطنبول.

كم يبلغ طول قناة اسطنبول المائية ؟

وسيبلغ طول القناة 45 كيلومتر، بعرض 400م وبعمق 20 إلى 25 م، على أن يبنى فوقها 6 جسور مع تشييد مدينة جديدة على ضفافها.

كم تبلغ تكلفة حفر قناة اسطنبول ؟

وتقدر تكلفة مشروع قناة إسطنبول بحوالي 16 مليار دولار، في حين من المتوقع أن تبلغ عائدات المشروع 8 مليارات دولار سنوياً بُعيد افتتاحها.

الدور الاقتصادي والبيئي لمشروع قناة السطنبول

يتوقع أن يسهم هذا المشروع العملاق في تخفيف الضغط عن مضيق البوسفور، الذي يعتبر أكثر مسارات سفن الشحن نشاطاً حول العالم، إضافة إلى أنه سيقلل أضرار انبعاثات السفن الناقلة للمواد الخطرة.

وسيُوجِدُ المشروع مناطق جديدة تجذب السكان إلى بيئة جديدة، حيث بدأ بالفعل تشييد كثير من المشاريع العمرانية المتطورة في المناطق المحاذية لمسار القناة.

ومن المزمع أن يمر في بحر المتوسط ما يقدر بـ 137 سفينة شحن، و27 ناقلة يومياً على متنها حمولات تجارية يصل وزنها إلى 150 مليون طن ستعبر القناة. ومن حفريات قناة إسطنبول الجديدة التي يبلغ حجمها 2.7 مليار متر مكعب تقريباً، ستنشأ 3 جزر اصطناعية.

الجزر الصناعية

كما أسلفنا، سيجري العمل على استثمار أتربة حفريات قناة إسطنبول، في إنشاء جزر صناعية في بحر مرمرة فضلاً عن بناء مناطق استجمام، كما ستكون وزارة النقل والاتصالات والملاحة البحرية المشرف الرئيسي على سير المشروع بالاشتراك مع دائرة الإعمار التركية.

ومن المقرر تشييد مراكز استجمام وترفيه فوق الجزر الصناعية، مع إضافة مشاريع أخرى مثل بناء المطاعم والشقق الفاخرة. ويُعنى بناء الجزر بتوفير الخدمات على درجة عالية من الجودة مثل زوارق الرحلات البحرية، لتيسير الذهاب والعودة للمدينة.

جزر قناة اسطنبول من مشاريع تركيا العملاقة

جزر قناة اسطنبول من مشاريع تركيا العملاقة

مشروع مطار إسطنبول الثالث

بدأ تشييد مطار إسطنبول في العام 2014، بوصفه واحداً من المشاريع الضخمة في تركيا، حيث وقد جرى افتتاح المطار في العام 2018 وأطلق عليه لقب مشروع القرن.

لكن مراحل بناء مطار إسطنبول الجديد لم تنته بعد، فالجزء الأكبر سيجري الانتهاء منه وافتتاحه عام 2023، بتكلفة تقارب 23 مليار و399 يورو، خصص منها 10 مليارات و247 مليون يورو كتكلفة إنشائية دون تكاليف التشغيل.

يشرف المشروع على البحر الأسود بمساحة 7,659 هكتاراً، تتضمن 165 جسراً لاستقبال الركاب، فضلاً عن سكة حديدة تربط بين جميع أطراف المطار، ويضم المطار 6 مدارج لهبوط وإقلاع الطائرات.

إضافة إلى 3 أبراج مراقبة إلكترونية وتقنية، مع 8 أبراج تحكم ومواقف سيارات طابقية تتسع لنحو 70 ألف سيارة، إضافة إلى كراج لمعاينة 500 طائرة في الوقت ذاته.

رادار الطيور في مطار اسطنبول!

واللافت في هذا المشروع أنه سيضم راداراً لمراقبة حركة الطيور، وهو الأول في العالم الذي يطور هذه التقنية، لتقليل تأثير الطيور المحتمل على حركة الطيران إلى أدنى درجة ممكنة، وإدارة حركة الطيران بأعلى فعالية.

أثر مطار اسطنبول على الاقتصاد التركي

تشير التوقعات إلى أن مطار إسطنبول الثالث سيدرّ إيرادات إضافية تقدر بحوالي 4.9% تضاف إلى ناتج الدخل المحلي في تركيا بحلول 2025، بقيمة تقديرية تبلغ 79 مليار دولار، مع لفت الانتباه إلى أنه سيوفر أكثر من 100 ألف فرصة عمل بعد تشغيله الكامل.

وترى الحكومة التركية أن مطار إسطنبول الجديد سيحول مسار الأحداث الاقتصادية حول العالم، وذلك بفضل ضخامته وخدماته الهائلة الفريدة عالمياً، مما سيعمل على تحويل اسطنبول إلى محطة إقليمية بارزة في عالم الطيران والسياحة والمال والأعمال، ويجعل من مدينة القارتين أكبر مركز اقتصادي تجاري بالعالم.

مشروع مطار اسطنبول الثالث

مشروع مطار اسطنبول الثالث

المدن الذكية ضمن مشاريع تركيا العملاقة

تخطط الحكومة التركية ضمن أهداف 2023 لتحويل 3 مدن تركية إلى مدن ذكية بحيث يكون هدفها الأساسي هو تسهيل الحياة اليومية للمواطنين بترشيد الاستهلاك مع تزويدها بالأمن.

سوف تكون المدن الذكية هي مدينة سكاريا في منطقة مرمرة، إضافة إلى قيصري وغازي عنتاب. على أن يبدأ العمل من مدينة قيصري التي سيتم تحسين حركة المرور داخلها بنسبة 25%.

وذلك عبر تقنيات خاصة تحدد عدد المركبات مع تضمين مفارق طرق ذكية أيضاً، تتحكم في إضاءة الإشارات المرورية.

تسعى تركيا من خلال هذا المشروع للوصول إلى مستويات تكنولوجية تؤهلها لخوض منافسة مع مدن عالمية رائدة في المجال التكنولوجي.

محطة أق قويو النووية في تركيا

المحطة النووية الأولى في تركيا، التي تسعى الحكومة لبنائها بتكلفة تقدر بـ 20 مليار دولار، حيث تخطط لإنتاج 35 مليار كيلو واط ساعي من الكهرباء.

وهو الأمر الذي يهدف لدعم أمن الطاقة في تركيا، مما يعني توفير فرص عمل لأكثر من 3500 شخص، قابلة للزيادة عند الوصول لذروة العمل خلال بناء المحطة.

ومن المخطط له أن ينتهي العمل بمشروع محطة أق قويو النووية بحلول العام 2023 بحيث يتم تشغيلها في مدينة مرسين جنوب تركيا، لتتوج ذكرى مئوية تأسيس الجمهورية التركية بهذا المشروع الضخم في استغلال موارد الطاقة، ضمن أهم مشاريع تركيا العملاقة في المستقبل الواعد القريب.

تحرير: إكسترا بروبرتي©

المصدر: الاناضول

Leave a comment

البحث عن عقارات تركيا

دعنا نساعدك الان!

أو اتصل بنا على

+90 549 250 6000

info@extraproperty.com

أحدث المشاريع